Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بيان ونداء الى كافة المنظمات والجمعيات الجماهيرية والعربية والانسانية الدولية للدعم والمناشدة لتفعيل القوانين والالتزامات الدولية والاقليمية والانساني

المحرر
21-05-2020
يا شرفاء العالم والعرب...

تواصل الفئات العميلة الظالمة التي نصبتها ادارة بوش الامريكية المنقرضة ممارساتها اللانسانية والمخالفة للقانون الدولي بعدمتسليم جثة الشهيد البطل مزبان خضر هادي/ عضو القيادة القطرية العراقية / والوزير الاسبق ما قبل الغزو الامريكي الهمجي عام 2002 والذي قضى في سجون السلطات الفارسي الصفوي الطائفي الذي نصبته ادارة بوش الصغير آنذاك اثر احتلالها للعراق. وإن هذا التصرف الهمجي الحاقد من سلطات بغداد هو احد المؤشرات العديدة على خروج تلك الفئات الحاقدة على كل الاخلاقيات والالتزامات التي توصل اليها العالم المتمدن بعد صراعاته المؤلمة مع القوى الغاشمة ما قبل النهوض المعاصر الذي كرس القوانين الانسانية.

 إن ممارسات سلطات الازمات والاحقاد في بغداد تجاه جثمان الشهيد المناضل مزبان خضر هادي إثر قضائه سبعة عشر عاماً من الاعتقال في سجون الطغمة الحاكمة رغم تقديم محامي اسرته الطلب لتسليم الجثمان الى ذويه بل وتوجيه التهديدات للمحامي للكف عن مواصلة الطلب هي صفحة جديدة وغير مسبوقة حتى في عهود الظلام الا من قبل اقرانهم الصهاينة في فلسطين وهو امر لا بد ان يستفز ايضاً مشاعر شرفاء العالم والمنظمات الدولية الراعية والمراقبة لالتزام انظمة الحكم في العالم بما كانت قد توصلت اليه والتزمت به.
 وإن المؤتمر الشعبي العربي الذي هالته واستفزته هذه التصرفات والممارسات غير الانسانية ومثيلاتها من قبل المتسلطين على الحكم التابعي في بغداد ليناشدكم التحرك والتصدي لهذا التصرف الاجرامي واللانساني والذي يخالف ابسط المباديء الحضارية والشرائع الدولية والعمل على سوق من يمارسون مثل هذا الخروج الى المحاكم الجنائية الدولية.

الأمين العام للمؤتمر الشعبي العربي
المحامي احمد عبد الهادي النجداوي


New Page 1