Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بيان قيادة قطر لبنان حول عملية الجيش اللبناني العسكرية في جرود رأس بعلبك والقاع

المحرر
19-08-2017

توقفت القيادة القطرية لحزب طليعة لبنان العربي الاشتراكي أمام بدء الجيش اللبناني لعملية عسكرية ضد فلول تنظيم داعش المتواجدة على الأراضي اللبنانية، وأصدرت البيان التالي:
أعلن الجيش اللبناني صباح هذا اليوم، السبت في 19/ 8/ 2017، القيام بعملية عسكرية لتحرير الأراضي اللبنانية من إرهابيي تنظيم داعش، وفي هذه المناسبة تعلن قيادة حزب طليعة لبنان العربي الاشتراكي، ما يلي:
-أولاً: تعتبر الجيش اللبناني، وكل المؤسسات الأمنية الرسمية اللبنانية، هي الجامع الوطني لكل اللبنانيين بكل طوائفهم. وعلى اللبنانيين جميعاً الوقوف إلى جانبها، والدعوة إلى تسليح الجيش بما يمكنه من القيام بواجباته الوطنية في حماية الأرض والشعب.
-ثانياً: لأن حماية الأرض، وحماية الأمن الوطني، هي من مهام الجيش الرئيسية، تؤيد قيادة الحزب العملية العسكرية التي انطلقت صبيحة هذا اليوم، حتى إكمال مهمتها بنجاح، وتحرير العسكريين الأسرى الذين هم محتجزين لدى التنظيم الإرهابي المذكور.
-ثالثاً: تدعو المؤسسات الرسمية والشعبية وكل القوى، الحريصة على حماية لبنان وأمن شعبه، إلى الانضواء تحت خيمة المؤسسة العسكرية الرسمية، من أجل استكمال تحرير كل الأراضي اللبنانية التي ما زالت تحت سلطة الاحتلال الصهيوني في مزارع شبعا وكفرشوبا.
-رابعاً: إدانة كل أنواع الإرهاب أياً كانت هويته الدينية والمذهبية، وكل أنواع الحقن الطائفي التي تُمارس من شتى الأطياف الدينية والمذهبية، وذلك لحماية الأمن الاجتماعي للبنانيين من الاختراق الآن ومستقبلاً، وخاصة إيلاء التربية الوطنية أهمية لأنها الوحيدة التي تعمل على إحباط مخططات الإرهاب المذهبي وتجتث أصوله.
وأخيراً، وإذ تجدد القيادة القطرية ثقتها بمؤسسة الجيش، فإنها تقف إلى جانبه، حتى تحرير كل الأراضي اللبنانية التي يسيطر عليها إرهابيو تنظيم داعش، وتحرير الجنود الأسرى وإعادتهم إلى عائلاتهم سالمين.

القيادة القطرية
حزب طليعة لبنان العربي الاشتراكي
في 19/ 8/ 2017

New Page 1